الاكثر مشاهدةكل الاخبارمنوعات

السلطات الأمنية الكويتية تختطف إعلامي وتعتدي عليه جسدياً

أقدم رجال أمن في دولة الكويت على اقتحام منزل الأمين العام للملتقى الإعلامي العربي، ماضي الخميس، وضبطه ثم دفعه داخل صندوق ”دبة“ سيارة رباعية الدفع مع الاعتداء اللفظي والجسدي والتهديد، ثم حجزه داخل غرفة في المخفر بضع ساعات، والاعتذار منه لاحقًا بسبب ”سوء تفاهم وتشابه أسماء“.
ووفق صحيفة ”الراي“ المحلية، فإن الإعلامي ماضي، والذي تعرض للأذى الجسدي والنفسي بعد الاعتداء عليه، تقدم بشكوى ضد رجال الأمن، مرفقة بتقرير طبي بالإصابات التي لحقت به.

وفي التفاصيل، قال الإعلامي ماضي الخميس: ”وصلت منزلي بمنطقة اليرموك، مساء السبت، وأثناء ركني سيارتي في كراج المنزل، ظهر أمامي شخصان بشكل مفاجئ وسألاني عن سيارة مركونة خارجًا بطريقة أغلقت الطريق على سيارة أخرى، فصدقتهما وخرجت لأساعدهما، وفوجئت بعدها أنهما يسألاني عن اسمي قبل أن يقدما أنفسهما على أنهما من المباحث، ويامراني للمضي معهما“.
وأضاف أنه ”وبمجرد استفساره عن السبب بدأوا بضربه بشكل مبرح ثم قيدوه وألقوه في صندوق السيارة، وخلال محاولته توسلهما لتحريره، كانا يجيبانه بـ“اسكت لا نكسر ضروسك ونقطع لسانك““.
وتابع أنه بعد وصوله لمركز الشرطة تم وضعه في غرفة وتكرر الاعتداء النفسي والبدني عليه، وتم تركه إلى صباح اليوم التالي، ثم قدِموا إليه وفكوا قيوده واعتذروا منه بسبب ”سوء تفاهم حدث وأنه ليس الشخص المطلوب وبإمكانه المغادرة“

 

 

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق