الاكثر مشاهدةفيديوكل الاخبارمثبتمحليات

عاجل : الغامدي يعود من جيد بفتاوى مكذوبه ومشبوهه صلاة الجماعة ليست واجبه ؟ فيديو

شرح الباحث أحمد بن قاسم الغامدي، أن صلاة الجماعة سنة، وأن القول الصحيح والراجح وهو قول عامة فقهاء المسلمين، وعلى هذا فلا ينبغي إلزام الناس بإغلاق المحلات لأمر مندوب إليه، ولكن يحث الناس عليها لما في صلاة الجماعة من فضائل ودرجات. وأرجع “الغامدي”، خلال حديثه اليوم لأحد البرامج في أسبوع تعليقًا على مطالبة عيسى الغيث بعدم إغلاق المحلات وقت الصلاة وأن إلزام المحلات بالإغلاق فيه ضرر على مصالح الناس، التشدد في هذه القضية إلى ما وصفه بعمق تأثير مدرسة أحادية الرأي التي لا تسمح بطرح الآراء المختلف فيها وأن هناك من تشرب التشدد ولا يريد أن يطرح الآراء المختلف فيها بصورة علمية.

وأضاف: “قضية إغلاق المحلات وقت الصلاة مسألة مرتبطة بوجوب صلاة الجماعة من عدمها، وهي مسألة مختلف فيها بين المجتهدين، فمن العلماء من قال بوجوب صلاة الجماعة ومنهم من قال إنها سنة، ومنهم من قال إنها فرض كفاية”، مشيراً إلى أن أقرب الأقوال ما رجّحه عامة الفقهاء والمحققين وهو القول إنها سنة مؤكدة، فعلى هذا ينسحب الحكم على المحلات فلا يكون إغلاقها له وجاهة شرعية”. وتابع: “من يقول بوجوب إغلاق المحلات ينطلق من القول أن ما لا يتم الواجب إلا به فهو واجب، فإذا قلنا إن صلاة الجماعة في المساجد واجبة فإنه يجب أن تغلق المحلات”. وعن المصالح الشرعية التي يمكن أن تتحقق في السماح للمحلات بالعمل وعدم إغلاقها كما هو حاصل الآن، قال “الغامدي”: “بعض من يقولون بوجوب صلاة الجماعة يؤيدون جواز فتح بعض المحلات والمراكز الحيوية التي تخدم الناس، وكل ما يحقق مصلحة عامة كالمحطات والصيدليات والمخابز”، متسائلاً: لماذا هذا الضحيج؟

اعلان اسفل المقال
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock